المركز ينشر دراسة جديدة حول فرص وتحديات المركبات الكهربائية في القاهرة -مصر

30 يونيو 2020 –القاهرة-مصر: كشف تقرير المركز الإقليمي للطاقة المتجددة وكفاءة الطاقة (RCREEE) الجديد أن استخدام المركبات الكهربائية - لا سيما في قطاع النقل العام - يمكن أن يكون له فوائد اقتصادية متعددة منها تخفيض فاتورة الوقود الأحفوري للبلاد ، وتوفير وسائل نقل أرخص للمواطنين وفتح مجالات عمل جديدة لتحفيز الاقتصاد

يستعرض تقرير "فرص وتحديات المركبات الكهربائي: دراسة حالة عن القاهرة-مصر" وضع المركبات في القاهرة ويقدم تحليلاُ عن المميزات والتحديات التي قد تواجه العاصمة المصرية حال تبني وانتشار وسائل النقل الكهربائية.

ففي عام 2017، سجلت مصر حوالي 9.9 مليون وفقًا للجهاز المركزي للتعبئة العامة والإحصاء. ويؤكد التقرير بأن القاهرة تواجه العديد من التحديات فيما يتعلق باستخدام مركبات النقل ... وتمثل المركبات الكهربائية (EVs) حل واعد لهذه التحديات لإمكانيتها في الحفاظ على البيئة وتعزيز الاقتصادات المحلية. فهي فرصة حقيقية للحد من الانبعاثات وتغير المناخ واستهلاك الوقود الأحفوري وبالتالي زيادة جودة الهواء وتحقيق العديد من أهداف التنمية المستدامة لكونها أكثر كفاءة وصديقة للبيئة وأرخص في الصيانة والقيادة.

ونظراً لارتباط هذه المركبات بالشبكة الوطنية، فيؤكد التقرير انه وفقاً للمؤشرات فقد وصلت ان  ذروة الأحمال إلى 30.800 ميجاوات بينما كانت القدرة المركبة المتاحة هي55213 ميجاوات. (الشركة القابضة لكهرباء مصر، 2019). وعليه، فان الانتقال الي استخدام المركبات الكهربائية سوف يساعد في استخدام الكهرباء الإضافية المولدة دون ن ينتج ذلك عن زيادة في الأحمال.

وفي كلمة الدكتور. ماجد كرم الدين محمود، القائم بأعمال المدير التنفيذي بالمركز الإقليمي للطاقة المتجددة وكفاءة الطاقة أكد "يعد التقرير نقطة انطلاق رائعة لمعرفة المزيد حول تقنيات المركبات الكهربائية وكيف يمكن لمصر الاستفادة منها. ويؤكد التقرير أن اعتماد خطط الحوافز المالية وغير المالية سيؤثر بشكل إيجابي على انتشار هذا النوع من المركبات في مصر. مما سوف ينعكس إيجابًا على البيئة ويقلل التكلفة الاقتصادية الناجمة عن الازدحام ".

لم تعلن مصر حتى الآن عن أي هدف خاص بالمركبات الكهربائية إلا انه قد تم اتخاذ عدد من الخطوات لتشجيع اعتماد هذه المركبات مثل إعفاء السيارات الكهربائية المستوردة من الرسوم الجمركية (شريطة ألا يتجاوز عمرها 3 سنوات).

إلى جانب ذلك، أعلنت الحكومة عزمها على تطوير استراتيجية للتنقل الإلكتروني للترويج لاستخدام المركبات الكهربائية على الطرق المصرية في عام 2019. ولتشجيع التحول نحو السيارات الكهربائية في مصر، يجب أن ترتبط الاستراتيجية الجديدة بإطار تنظيمي وسياسات تحفيزية. وأكد المهندس/ علي حبيب، مؤلف التقرير ومحلل مشروعات الطاقة المستدامة بالمركز "يقدم التقرير في الختام عدد من الاقتراحات بشأن الحوافز المالية بما في ذلك ضرائب الانبعاثات والحوافز غير المالية مثل تطوير البنية التحتية وقابلية التشغيل لمحطات الشحن لدعم انتشار المركبات الكهربائية في مصر".

التقرير متاح الآن مجانا

عن المركز الإقليمي للطاقة المتجددة وكفاءة الطاقة

المركز الإقليمي للطاقة المتجددة وكفاءة الطاقة (RCREEE) هو منظمة حكومية دولية ذات صفة دبلوماسية تسعي إلى تفعيل وزيادة الاستفادة من ممارسات الطاقة المتجددة وكفاءة الطاقة في المنطقة العربية. كذلك، يعد المركز الذراع الفني لإدارة الطاقة-جامعة الدول العربية والمجلس الوزاري العربي للكهرباء.

يسعى فريق المركز بالتعاون مع الحكومات الإقليمية والمنظمات الدولية ومؤسسات التمويل الدولية والقطاع الخاص (عن طريق الشراكات المختلفة) لبدء وتوجيه حوارات سياسة الطاقة النظيفة واستراتيجياتها وتقنياتها وتطوير قدراتها وإدارة منصات لتسهيل استثمارات الطاقة المتجددة لزيادة حصة الدول العربية من طاقة الغد.

اليوم ومع انضمام 17 دولة عربية إلى عضوية المركز، يسعى المركز جاهدا لقيادة مبادرات الطاقة المتجددة وكفاءة الطاقة والخبرات ذات الصلة في جميع الدول العربية وذلك وفقاً الي خطة المركز الاستراتيجية المعتمدة من مجلس الأمناء.