الاجتماع الأول لمشروع "MEETMED": شراكة جديدة بين المركز ومشروع MEDENER

18 مايو 2018 - برشلونة ، إسبانيا: تم استضافة اجتماع الأول لمشروع   ​​(MEETMED) بمقر الاتحاد من أجل المتوسط ​​(UfM) في برشلونة ، إسبانيا.
 حصل المركز الإقليمي للطاقة المتجددة وكفاءة الطاقة (RCREEE) بالتعاون مع MEDENERعلى منحة جديدة مع المفوضية الأوروبية وDG NEAR. يهدف المشروع الذي يمتد على مدار عامين تحت عنوان (MEETMED) إلى تعزيز انتقال الطاقة في جميع بلدان جنوب شرق البحر الأبيض المتوسط ​​(SEM) بموجب صك الجوار الأوروبي. ويهدف المشروع ايضاً الي تقييم استراتيجيات وسياسات كفاءة الطاقة والطاقة المتجددة ، وجذب الاستثمارات المسؤولة والمستدامة ودعم منصة الطاقة المتجددة وكفاءة الطاقة الذي ينظمه الاتحاد من أجل المتوسط ​​(UFM).    
 
وقد جمع الاجتماع ممثلين من المفوضية الأوروبية ، و UFM والمركز و MEDENER والمرصد المتوسطي للطاقة (OME) ووكالات الطاقة الوطنية من الجزائر وتونس ولبنان وفرنسا واليونان وإيطاليا والبرتغال وإسبانيا. 
وقد قام السيد خورخي بوريغو ، الأمين العام بالنيابة للاتحاد من أجل المتوسط ​​، السيد سيريل ديوالين ، مسؤول البرامج في DG NEAR - المفوضية الأوروبية ، السيد أحمد بدر ، المدير التنفيذي لـ RCREEE ، السيد Dario Chello ، رئيس MEDENER ، والسيدة هدي علال ، المدير العام لشركة OME ، معربين عن تقديرهم لبدء رسمي من مشروع MEETMED. وشاركوا التزامهم بتعزيز التعاون في مجال الطاقة وحوكمة القطاعات فيما بين جميع بلدان البحر المتوسط ​​، وتيسير وحشد الاستثمارات التي من شأنها توليد فرص عمل جديدة ، وزيادة التواصل مع المستثمرين والمستهلكين والمانحين.
 
أوضح الدكتور ماجد محمود ، المدير الفني لشركة RCREEE ، إجراءات تقييم ودعم النمو الاقتصادي وخلق فرص العمل. ﺑﺎﻹﺿﺎﻓﺔ إﻟﯽ ذﻟك ، ﻗدﻣت اﻟﺳﯾدة ﻧﮭﯽ ﺟﻣﺎل ﻣدﯾر الشؤون التنفيذية وعلاقات الدول الأعضاء ﻧظرة ﻋﺎﻣﺔ ﻋن الفاعاليات الداعمة اﻟﺗﻲ ﺗدﻋم ﻣﻧﺻﺔ UFM REEE.
 
يأتي هذا بعد توقيع عقد المشروع في 20 أبريل 2018 من قبل المدير التنفيذي لـلمركز ، الدكتور أحمد بدر الذي قال "إنها فرصة كبيرة لتعزيز التعاون الأوروبي مع شركاء جنوب البحر المتوسط ​​لتطوير ممارساتهم والتعاون الدولي في مجالي الطاقة المتجددة وكفاءة الطاقة. وقد استعرض الحضور بعد الكلمات الافتتاحية، تفاصيل حول آليات المشروع وأهدافه.